الرئيسية | صورة نادرة وصادمة لـ رشدي أباظة تُظهر تأثير المرض على شكله قبل وفاته

صورة نادرة وصادمة لـ رشدي أباظة تُظهر تأثير المرض على شكله قبل وفاته

إنتشرت عبر مواقع التواصل الإجتماعي صورة صادمة للممثل المصري الراحل ​رشدي أباظة​، تعود إلى المراحل الأخيرة من حياته، وبدا فيها إلى جانب زوجته الأخيرة إبنة عمه نبيلة أباظة، وقد لاحظ المتابعون أن تغييراً كبيراً طرأ على شكله بسبب المرض.
يُذكر أن رشدي توفي يوم 27 تموز/يوليو عام 1980، عن عمر ناهز الـ53 عاماً، ودفن في مدفنه الخاص بنزلة السمان، وليس في مدافن الأسرة الأباظية، وتجمع حول المستشفى عدد كبير من محبيه فور إعلان خبر وفاته، وبعد إعلان وفاته أصيبت الممثلة المصرية الراحلة نادية لطفي بالإغماء وإنهارت إبنته.
وكان قبل وفاته يأمل أن يغادر المستشفى في أقرب وقت، وطلب من إبنته أن تحضر له السيناريوهات ليقرأها، ولكن قبل وفاته بيوم فقد ذاكرته تماماً، ولم يعد يعرف الأشخاص الذين كان يراهم، وفقد قدرته على النطق وإنتابته نوبة عصبية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

محمد الأمير في حديث حول إبر الفيلر

تُستخدم إبر الفيلر كحلٍ أول لملء الفراغات الموجودة بين خلايا الشفاه لمنحها مظهراً شاباً و ...