الرئيسية | رائد الأعمال محمد النعيمي يتحدث عن نظام الإمتياز التجاري

رائد الأعمال محمد النعيمي يتحدث عن نظام الإمتياز التجاري

بات الإمتياز التجاري أو ما يعرف بنظام Franchise ركيزةً أساسية في الأنظمة التجارية عالمياً بعد تأثيره الكبير على مستوى الناتج الإجمالي للدول، و توفيره للعديد من الوظائف و فرص العمل.

من هنا، لفت رائد الأعمال الإماراتي محمد النعيمي ان الإمتياز التجاري سلاح ذو حدين، فهو ينعكس إيجاباً على الفرد المستفيد من الإمتياز بحيث يتجاوز فكرة تأسيس مشروع جديد كونه تحت ظل علامة تجارية كبرى و ناجحة تتولى التسويق و الدعاية و توفير المتطلبات الإدارية و التشغيلية، لكن في المقابل على المستفيد أن يواجه تحدياتٍ أيضاً.

في هذا الإطار، قال النعيمي أن هذه التحديات تتمثل أولاً في صعوبة التعديل أو الإضافة على المنتج، و صعوبة تكييف المنتج في المنطقة الجديدة، إلى جانب اختلاف سلوك العميل من مكان الى آخر و رغبته بالتمتع بالجودة ذاتها من المنتج، اضافةً الى ضرورة توريد المواد الخام و ارتفاع رسوم الإمتياز.

و أكّد محمد أن دعم هذا النظام مهم للغاية في سبيل نشر العلامات التجارية الكبرى في مختلف أنحاء العالم من جهة، و توفير فرص العمل و الإزدهار للمنشآت الصغيرة والمتوسطة في الدول النامية الساعية نحو التطور من جهةٍ أخرى.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حسن ناصرالدين: حقن البوتكس علاج لمشاكل عديدة

شهِد العالم في السنوات الأخيرة تطوراً على صعيد التقنيات المستخدمة في عمليات التجميل بشكل كبير، ...